داكن

التوزيع الجغرافي لعدد الإصابات بفيروس كورونا حسب جهات المملكة الثلاثاء (18:00)

Medi1TV
اشتراك
عدد المشاهدات 53 768
90% 486 52

تم نشره في

 

2020/07/28

مشاركة:

مشاركة:

تحميل فيديوهات:

جار تحميل الرابط.....

اضف إليه:

بلدي قائمة التشغيل
سأشاهده لاحقا
تعليقات 42
abderrahim20182019 abde
abderrahim20182019 abde 13 أيام قبل
Hhhh lbara7
تقافة بالدارجة
تقافة بالدارجة 13 أيام قبل
خوتي بغيت الوليدة💚 ديالك♥️ ديما تبقى فرحانة في هد العواشر 🤲 تعاونو معايا بي إشراك في القناة الله يحفظ ليك والديك 🤲♥️💚 🎈❤🎉💚♥️
Rattpack
Rattpack 13 أيام قبل
Walkdaaaaaaaab
هشام الحامدي
هشام الحامدي 13 أيام قبل
شتي نتا للي كتقرا فهاد الكمنطير سير الله يسهل عليك فحياتك كاملة والله يعطيك ماتمنيتي فهاد العواشر نتا وميمتك فرحني بواحد أبوني
om sarawan ام ساروان
om sarawan ام ساروان 13 أيام قبل
قهرتونا أوف كن غير خليتونا نموتو گاع ياللطيف اش هاذ الظغط فاش عيشتونا هذا هو المرض ديال بصح بغيت غير نعرف واش ما فراسكمش انه كاين واحد المرض خطير تيهدد بزاف ديال المغاربة و هو الزللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللط ناس تتموت بجوع راه الفقر هو المرض ديال بصح
المحتوى الهادف
المحتوى الهادف 13 أيام قبل
مع صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ يدخل الجنة من عاد اليوم مريضا وشهد جنازة وأطعم مسكينا* *قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " ثَلَاثٌ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ ، وَرَمَضَانُ إِلَى رَمَضَانَ ، فَهَذَا صِيَامُ الدَّهْرِ كُلِّهِ ، صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ ، وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ ، وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ ، أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ " .* صحيح مسلم *ومَا اجْتَمَعْنَ فِي امْرِئٍ إِلَّا دَخَلَ الْجَنَّةَ "* *عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه ، قَالَ :* *قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :* *" مَنْ أَصْبَحَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ صَائِمًا ؟ ،* *قَالَ أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : أَنَا ،* *قَالَ : فَمَنْ تَبِعَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ جَنَازَةً ؟ ،* *قَالَ أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : أَنَا ،* *قَالَ : فَمَنْ أَطْعَمَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ مِسْكِينًا ؟ ،* *قَالَ أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : أَنَا ،* *قَالَ : فَمَنْ عَادَ مِنْكُمُ الْيَوْمَ مَرِيضًا ؟ ،* *قَالَ أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : أَنَا ،* *فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : مَا اجْتَمَعْنَ فِي امْرِئٍ إِلَّا دَخَلَ الْجَنَّةَ " .* صحيح مسلم *@* *@* *@* *@* *صيام عرفة / جنازة/ عيادة مريض/ إطعام مسكين* *بجمعها نكون جمعنا الحديث ونسأل الله من فضله العظيم* *مَا اجْتَمَعْنَ فِي امْرِئٍ إِلَّا دَخَلَ الْجَنَّةَ* *لنحرص على ذلك* *اللهم أعنا على شكرك وذكرك وحسن عبادتك* *@* *@* *@* *@*
Ahmed Bouzid
Ahmed Bouzid 13 أيام قبل
🌴🦁🌴🌼🎂🌼🌷😻🌷🌴🦁🌴
Malik Amin
Malik Amin 13 أيام قبل
وقتلتو الناس غير بلكسايد دعيناكم لله تعالى
Malik Amin
Malik Amin 13 أيام قبل
وقتلتو الناس غير بلكسايد دعيناكم لله تعالى
OBI TO
OBI TO 14 أيام قبل
شوفو دوك ناس لي مغيعيدوش مع واليديهم الكفار
Rattpack
Rattpack 13 أيام قبل
Nadi khay obito
OBI TO
OBI TO 14 أيام قبل
فكرو فلمعقول برك من تمتيل
Chaouki VLoG
Chaouki VLoG 14 أيام قبل
facebook.com/groups/573295343296773/?ref=share
عالم جميل
عالم جميل 14 أيام قبل
مبروك عيدكم الله يدخلو عليكم بالصحة والعافية وكل ماتمنيتو قولو آمين
hasna ach
hasna ach 14 أيام قبل
Hc ml,jkkp l nln bbbnmmm m mp il lmmnnllllĺpuuhhfjkĺkkkomôoooioooppoppxnlmlopooppo ok b vv h d lkop
Maryam Kada
Maryam Kada 14 أيام قبل
نن
Auto Moto Maroc
Auto Moto Maroc 14 أيام قبل
السلام عليكم خوتي يلاه درت هاد القناة وبغيتكم دخلو وتشتاركو فيها الى عجباتكم بغيت نكمل غي الشروط جزاكم الله خيرا 🙏🙏
Luc kg Kgkf
Luc kg Kgkf 14 أيام قبل
اللهم يارب العالمين ارفع.عنا.الوباء.انك.سميع.مجيب.الدعاء
Fzmomo Thouraya
Fzmomo Thouraya 14 أيام قبل
( انا ام ثريا)والعيالات الحرات الحادكات فينكم شكون لي بغا تخدم معايا من دارها بلا ما تبقاي تفكري بزاف وقت ما بديتي بكري مزيان بغيت ديري شي حاجة في حياتك بغيتي تكون عندك خلصة شهرية وانت في دارك توكلي على الله دخلي عندي نشرح لك في الواتساب chat.whatsapp.com/J0jR0uyei79DneW06eTM8S
MED IBRAKTOM officeile
MED IBRAKTOM officeile 14 أيام قبل
عيقتو كاع كولشي عاق بكم
Tkito Mohamed
Tkito Mohamed 15 أيام قبل
لانه عيد له علاقة بالبيع و الشراء ولا يهم فيه صحة المواطنين أو الجارحة السؤال من هم أغلبية المستتمرين في بيع الاضحية؟ بدون تعليق!!!!!!!!!!
Faith Faith
Faith Faith 15 أيام قبل
انا مافهمنش كفاش الحكومة ما تحاسبش الناس اللي كيخليو الوافدين من الجزائر يدخلوا بريا دون أدنى وقاية و الحجر على الوافدين فس المؤسسات التعليمية.....كل نهار كيتزادوا الحالات في وجدة و كل ما نسولوا في الفيسبوك يجاوبوا انها وافدة....واش كاااع اللي جاو حارقسن من الجزائر مرضى يالفيروس؟؟؟؟؟ خاص البلاغ يكون اكثر تدقيقا لخلفية المريض و هل هو مواطن ام وافد و هل له مخالطون.
Rachid Olmadan
Rachid Olmadan 15 أيام قبل
ألله أكبر
TRAITEMENT PISCINE TRAITEMENT DES EAUX
ar-vids.com/video/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88-qo_TzHCZwOU.html
التاريخ بالدارجة
لعيد قريب وكاين لي ماعندو باش يعيد ويفرح ولادوا لي عندوا يتعاون مع الناس الله يفرحكم ويفرجها عليكم عاونوني معاكم بأبوني💔
Nono Nono
Nono Nono 15 أيام قبل
بغيت نسولكم ناس الدار البيضاء واش مريض شي حد حداكم من جيرانكم أو عائلتكم أو شفتوا الإسعاف كورونا حداكم حيث العدد مرتفع في الدار البيضاء وانا ما شفت شي حد مريض أو سمعت شي حد مريض تنعرفوا والله يسترنا ويستر الجميع لي شاف شي حاله ممكن يقولينا
rania rourou
rania rourou 14 أيام قبل
@Nono Nono شي ربعيام هادي
Nono Nono
Nono Nono 14 أيام قبل
@rania rourou سلامه ياربي امتى هدشي
rania rourou
rania rourou 14 أيام قبل
أنا فوجدة و شفت الإسعاف وحدة ورا وحدة جايبين المرضى من جرادة
Asyaa Jad
Asyaa Jad 14 أيام قبل
@Nono Nono ف الدار البيضاء
Nono Nono
Nono Nono 14 أيام قبل
@Asyaa Jad فينا بلاصه
Nono Nono
Nono Nono 15 أيام قبل
شتي مني ما وصلتش اليوم 1000 راه الحمد لله حيث الناس لكانوا مسافرين وعملتوا ليهم هديك الحاله راه 500 شاف فيهم الله راه خاص الحجر الصحي على المغرب كامل
فاطمة الزهراء
فاطمة الزهراء 13 أيام قبل
@Gholgika Vids واش نتا صافا ؟ عقليا
Gholgika Vids
Gholgika Vids 13 أيام قبل
النساء دائما ما تجدهم في الماء العكر يسبحون.
NAZHA LAZRAK
NAZHA LAZRAK 15 أيام قبل
Wa7d 15jrs w atchofiiii l3jb
فاطمة الزهراء
فاطمة الزهراء 15 أيام قبل
مغيبان حتى تدوز 14 يوم عاد غتبان نتائج هاد المصيبة .
سعيد من المغرب
سعيد من المغرب 15 أيام قبل
لا إله إلا الله محمد رسول الله... االله يلطف من عندو.... يارب يارب يارب فرجها يارب يارب يارب يارب فرجها يارب يارب العالمين...
عومار أبو محمد امين
خوتي لكين شي محسن يعونا علا جوج ديال وليدات توأم بقين صغار السن خصهوم الحليب وليكوش والله معنديش الدرهم باش نشري ليهوم الحليب وغالي بزاف عفاكم ليكيعرف شي محسن يوقف معانا فى سبيل الله تعالى 0643620630
عزيز عزيز
عزيز عزيز 15 أيام قبل
رغم ذلك فوزارة الصحه لا تريد ان تفزعكم قد تكون الأعداد أكبر ما دامت هناك مخالطة و حالات مستبعده هذا يعني أن الفايروس لغز يجيد الاختفاء في غموضه .. يبقى حل الكمامة هو الوحيد في عدم العدوى حتى يأذن الله في التوصل إلى لقاح فعال ....
عزيز عزيز
عزيز عزيز 13 أيام قبل
@Gholgika Vids أشكركم و أهنئكم على ذكائكم و نبوغكم الفائق !!!
Gholgika Vids
Gholgika Vids 13 أيام قبل
سبحان الله تعليق مثالي لشخص مملوك كليا للاعلام .. يعيد حرفيا ما قيل له أحسنت!
Ahmed Bob
Ahmed Bob 15 أيام قبل
لا يجب رفع الحجر الصحي على الدولة التدخل فوراً قبل فوات الاوان
Rattpack
Rattpack 13 أيام قبل
Dkhoul so9 rassk
2020 سلوقية
2020 سلوقية 14 أيام قبل
شكرا السي الواعي
Ddd Nn
Ddd Nn 15 أيام قبل
الدول كامل رفعو الحجر وانتم الى الان في الحجر 🤣🤣
Lg Mio
Lg Mio 15 أيام قبل
صافي الناس مكتعداوش 4 او حالة ساكن بوحدو او 8 ساكنين بوحدهم مشاو صوق ما تسالموا ارقام الله بشفي الجميع او يحفظ الجميع من هاذا الوباء
Aziz Bartiz
Aziz Bartiz 15 أيام قبل
باختصار اخواني أخواتي..الحالات المسجلة اليوم 500..الشفاء 513..الوفيات 11..الحالات النشطة 3994..الله اشافيهم والله ارحم الوفيات..خوتي لي فرحني بأبوني الله افرحو بداكشي لي ناوي فهاذ العواشر والسلام 👍
fatima zahra
fatima zahra 15 أيام قبل
Rabi der tewli l3almi kolo
fatima zahra
fatima zahra 15 أيام قبل
Yarbi salma
Inspiration inspiration
Inspiration inspiration 15 أيام قبل
يااا رب السلامة ،يااارب تلطف بنا يااارب تغفر لنا ياااربي توقف معنا يا منجي تنجينا
safia braik
safia braik 15 أيام قبل
مرضنا والله والزناقي عامرين
adil ben
adil ben 15 أيام قبل
مشينا فيها الله حفض
Kabdana City
Kabdana City 15 أيام قبل
الخطة الناجعة و التدبير الأمثل هو المزيد من الحيطة و الحذر و إعادة النظر في قرار رفع الحجر الصحي وعدم التسرّع في رفع القيود والتدابير والإجراءات المتخذة لحد انتشار عدوى هذه الجائحة القاتلة ، لأن فيروس كورونا لم ينته بعد فهو ما زال يحتفظ بالقدرة على التفشي والانتشار،فظهور موجة أخرى لهذا الفيروس التاجي قد تقتل ملايين البشر.لذلك يجب عدم الاعتقاد مطلقا أنه موسميّ وسيختفي، مثل أي أنفلونزا عادية، خلال الصّيف... لذلك يجب على حكومتنا الموقرة أن توفر المزيد من مختبرات صحية متنقلة للتحاليل المخبرية من أجل تكثيف الكشف المبكر عن حالات الإصابة بدون أعراض و عن حالات إصابة بأعراض و عن البؤر الوبائية في كل القطاعات المهنية و التجارية و الصناعية و الإدارية و السياحية و غيرها من الأماكن العامة و الخاصة في كل مدينة و اقليم و جهة و في جميع ربوع الوطن من بادية و قرية و مدينة وكذلك تشكيل لجان خاصة للتتبع و المراقبة اليومية للتأكد من مدى إحترام أرباب المتاجر و المصانع و المعامل و الشركات و الفنادق و كل القطاعات السياحية و كل المعابر البحرية و الجوية و البرية كالمطارات و المحطات و الموانئ و كل قطاعات النقل و غيرها من القطاعات المهنية الحرة و غيرها للتدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية و للبروتوكول الصحي المعمول به ، لأن التراخي والتسامح واللا مبالاة في التعامل مع الجائحة ، بلا شك سوف يؤدي إلى مغامرة جد خطيرة و إلى كارثة سوف تكلفنا جميعا ثمنا باهضا, خاصة أننا مقبلون على فصل الصيف موسم الاصطياف (الشواطئ) والسياحة و مناسبات أعياد و أعراس و حفلات و غيرها , فإعطاء الأولوية لتحقيق الأرباح الاقتصادية و المالية على حساب أرواح العاملات و العاملين في الضيعات الفلاحية و في القطاعات المهنية و الصناعية و التجارية و السياحية خطأ في مثل هذه الظروف و بهذه الطريقة ,و ليس ببعيد و لا استغراب في ذلك أن نسمع أو نكتشف كل مرة و كل يوم حالات اصابة بالجملة و بأرقام مهولة و هذا ما حدث بالفعل في هذه الأيام , هنا و هناك في هذه المدينة و تلك أو اقليم أو جهة ما, وذلك كله كان نتيجة رفع الحجر الصحي و التسرع في المرور إلى مراحل من مخطط تخفيف الحجر الصحي الذي طال جميع القطاعات و نتيجة تقصير في احترام التدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية ,خاصة أن طبيعة الفيروس و طريقة انتشاره يستوجب الكثير من الحذر و عدم الاستخفاف و الإستهتار بهذا الوباء الخطير , كما حدث في بعض الجهات سواء التي تنتمي إلى منطقة التخفيف رقم 1 أو 2 على حد سواء و لا فرق بينهما حيث الحالة الوبائية بدأ يظهر مؤشرها من سيئ إلى أسوء لم يشهدها الوطن من قبل منذ بداية الجائحة , لذلك يجب المزيد من تشديد كل الإجراءات و التدابير الاحترازية و الوقائية والضرب بيد من حديد كل من حاول خرق هذه التدابير الصحية المتمثلة في اجبارية وضع الكمامة و التباعد الاجتماعي الجسدي وغيرها من الإجراءات و التدابير الصحية الأخرى و تطبيقها دون استثناء احد من ذلك، فالتسرع في الإعلان عن خلو أي مدينة أو جهة أو إقليم من وباء كوفيد 19 حتى و إن كانت هناك 00 حالة يعتبر أكبر خطأ, و يتوهم كل من يظن أو يعتقد أنه قد تم النجاح في السيطرة أو التحكم في جائحة كورونا و القضاء عليها , لأن مازال هناك الكثير من الخلايا النائمة من البؤر الوبائية للفيروس فبؤرة وبائية واحدة يمكن أن تؤدي إلى مئات من البؤر الأسرية ثم العائلية و المهنية و شخص واحد مصاب او مخالط يمكن أن يعدي آلاف الأشخاص ،،، سواء تلك المتمثلة في المخالطين الغير المعروفين أو تلك المتمثلة في أشخاص لم تبدو عليهم بعد أعراض المرض و الذين لم يخضعوا للكشف المخبري و التحاليل المخبرية و التي تنتشر في جهات عديدة من الوطن منها ما تم اكتشافها و معروفة و الأخرى ما زال لم يتم اكتشافها بعد و التي تتنقل من بلد إلى بلد ومن مدينة إلى مدينة و من جهة إلى جهة و من إقليم إلى إقليم عبر السفر و كثرة حركة التنقلات و الازدحام في المطارات و المحطات واحتكاك المواطنين بعضهم ببعض في المعامل و المصانع و في السيارات و الحافلات و القطارات و الأسواق و المتاجر و المنتزهات و الحدائق و الملاهي و المراقص و المقاهي و الفنادق والحمامات و الشواطئ و المسابح ، مما سوف يؤدي إلى ظهور الوباء من جديد و انتشاره بسرعة كبيرة و بطريقة مهولة خاصة عندما يستجمع قواه و يجد أرضا خصبة ويتحول إلى عدوى أشد فتكا من كورونا و بشكل أقوى من الأول ،،،لذلك يجب على جميع المواطنات و المواطنين أن يلزموا بيوتهم قدر الإمكان و لا يخرجون إلا لضرورة قصوى و أن يتجنبوا الاختلاط و التجمعات،مع احترام كل التدابير الصحية المتمثلة في النظافة الدائمة و الكلية و وضع الكمامة و التباعد الإجتماعي و الجسدي في كل الأماكن الخاصة و العامة ، و يجب الحذر و كل الحذر من الإنزلاق في التسرع في الحكم على أن الوباء قد تم القضاء عليه أو من فتح الأبواب على مصراعيها لإنتشار هذا الوباء الفتاك من جديد و الدخول في مغامرة تؤدي إلى عواقب وخيمة و خطيرة جدا... فكلنا مسؤولون ,,,و كل قرار غير صائب قد يضر بسلامة البلاد و العباد و كل تقصير و تهاون و تراخ و استهتار و تسامح و اللامبالاة يعد خيانة للوطن أجمع هذا هو رأيي,,, اللهم احفظ بلاد المغرب ملكه و شعبه من كل سوء وبلاء و من كل مرض و وباء آمين يارب العالمين.
Light Yagami
Light Yagami 15 أيام قبل
اللهم ارفع عنا هذا الوباء والطف بنا يا أرحم الراحمين
Ten Yoe
Ten Yoe 15 أيام قبل
فرقو شويا على باقي المدن حنا راه تقهرنا بهاذ الأعداد
nana89 Bébé
nana89 Bébé 14 أيام قبل
@Kabdana City شكون كمل التعليق يقولها
Kabdana City
Kabdana City 15 أيام قبل
الخطة الناجعة و التدبير الأمثل هو المزيد من الحيطة و الحذر و إعادة النظر في قرار رفع الحجر الصحي وعدم التسرّع في رفع القيود والتدابير والإجراءات المتخذة لحد انتشار عدوى هذه الجائحة القاتلة ، لأن فيروس كورونا لم ينته بعد فهو ما زال يحتفظ بالقدرة على التفشي والانتشار،فظهور موجة أخرى لهذا الفيروس التاجي قد تقتل ملايين البشر.لذلك يجب عدم الاعتقاد مطلقا أنه موسميّ وسيختفي، مثل أي أنفلونزا عادية، خلال الصّيف... لذلك يجب على حكومتنا الموقرة أن توفر المزيد من مختبرات صحية متنقلة للتحاليل المخبرية من أجل تكثيف الكشف المبكر عن حالات الإصابة بدون أعراض و عن حالات إصابة بأعراض و عن البؤر الوبائية في كل القطاعات المهنية و التجارية و الصناعية و الإدارية و السياحية و غيرها من الأماكن العامة و الخاصة في كل مدينة و اقليم و جهة و في جميع ربوع الوطن من بادية و قرية و مدينة وكذلك تشكيل لجان خاصة للتتبع و المراقبة اليومية للتأكد من مدى إحترام أرباب المتاجر و المصانع و المعامل و الشركات و الفنادق و كل القطاعات السياحية و كل المعابر البحرية و الجوية و البرية كالمطارات و المحطات و الموانئ و كل قطاعات النقل و غيرها من القطاعات المهنية الحرة و غيرها للتدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية و للبروتوكول الصحي المعمول به ، لأن التراخي والتسامح واللا مبالاة في التعامل مع الجائحة ، بلا شك سوف يؤدي إلى مغامرة جد خطيرة و إلى كارثة سوف تكلفنا جميعا ثمنا باهضا, خاصة أننا مقبلون على فصل الصيف موسم الاصطياف (الشواطئ) والسياحة و مناسبات أعياد و أعراس و حفلات و غيرها , فإعطاء الأولوية لتحقيق الأرباح الاقتصادية و المالية على حساب أرواح العاملات و العاملين في الضيعات الفلاحية و في القطاعات المهنية و الصناعية و التجارية و السياحية خطأ في مثل هذه الظروف و بهذه الطريقة ,و ليس ببعيد و لا استغراب في ذلك أن نسمع أو نكتشف كل مرة و كل يوم حالات اصابة بالجملة و بأرقام مهولة و هذا ما حدث بالفعل في هذه الأيام , هنا و هناك في هذه المدينة و تلك أو اقليم أو جهة ما, وذلك كله كان نتيجة رفع الحجر الصحي و التسرع في المرور إلى مراحل من مخطط تخفيف الحجر الصحي الذي طال جميع القطاعات و نتيجة تقصير في احترام التدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية ,خاصة أن طبيعة الفيروس و طريقة انتشاره يستوجب الكثير من الحذر و عدم الاستخفاف و الإستهتار بهذا الوباء الخطير , كما حدث في بعض الجهات سواء التي تنتمي إلى منطقة التخفيف رقم 1 أو 2 على حد سواء و لا فرق بينهما حيث الحالة الوبائية بدأ يظهر مؤشرها من سيئ إلى أسوء لم يشهدها الوطن من قبل منذ بداية الجائحة , لذلك يجب المزيد من تشديد كل الإجراءات و التدابير الاحترازية و الوقائية والضرب بيد من حديد كل من حاول خرق هذه التدابير الصحية المتمثلة في اجبارية وضع الكمامة و التباعد الاجتماعي الجسدي وغيرها من الإجراءات و التدابير الصحية الأخرى و تطبيقها دون استثناء احد من ذلك، فالتسرع في الإعلان عن خلو أي مدينة أو جهة أو إقليم من وباء كوفيد 19 حتى و إن كانت هناك 00 حالة يعتبر أكبر خطأ, و يتوهم كل من يظن أو يعتقد أنه قد تم النجاح في السيطرة أو التحكم في جائحة كورونا و القضاء عليها , لأن مازال هناك الكثير من الخلايا النائمة من البؤر الوبائية للفيروس فبؤرة وبائية واحدة يمكن أن تؤدي إلى مئات من البؤر الأسرية ثم العائلية و المهنية و شخص واحد مصاب او مخالط يمكن أن يعدي آلاف الأشخاص ،،، سواء تلك المتمثلة في المخالطين الغير المعروفين أو تلك المتمثلة في أشخاص لم تبدو عليهم بعد أعراض المرض و الذين لم يخضعوا للكشف المخبري و التحاليل المخبرية و التي تنتشر في جهات عديدة من الوطن منها ما تم اكتشافها و معروفة و الأخرى ما زال لم يتم اكتشافها بعد و التي تتنقل من بلد إلى بلد ومن مدينة إلى مدينة و من جهة إلى جهة و من إقليم إلى إقليم عبر السفر و كثرة حركة التنقلات و الازدحام في المطارات و المحطات واحتكاك المواطنين بعضهم ببعض في المعامل و المصانع و في السيارات و الحافلات و القطارات و الأسواق و المتاجر و المنتزهات و الحدائق و الملاهي و المراقص و المقاهي و الفنادق والحمامات و الشواطئ و المسابح ، مما سوف يؤدي إلى ظهور الوباء من جديد و انتشاره بسرعة كبيرة و بطريقة مهولة خاصة عندما يستجمع قواه و يجد أرضا خصبة ويتحول إلى عدوى أشد فتكا من كورونا و بشكل أقوى من الأول ،،،لذلك يجب على جميع المواطنات و المواطنين أن يلزموا بيوتهم قدر الإمكان و لا يخرجون إلا لضرورة قصوى و أن يتجنبوا الاختلاط و التجمعات،مع احترام كل التدابير الصحية المتمثلة في النظافة الدائمة و الكلية و وضع الكمامة و التباعد الإجتماعي و الجسدي في كل الأماكن الخاصة و العامة ، و يجب الحذر و كل الحذر من الإنزلاق في التسرع في الحكم على أن الوباء قد تم القضاء عليه أو من فتح الأبواب على مصراعيها لإنتشار هذا الوباء الفتاك من جديد و الدخول في مغامرة تؤدي إلى عواقب وخيمة و خطيرة جدا... فكلنا مسؤولون ,,,و كل قرار غير صائب قد يضر بسلامة البلاد و العباد و كل تقصير و تهاون و تراخ و استهتار و تسامح و اللامبالاة يعد خيانة للوطن أجمع هذا هو رأيي,,, اللهم احفظ بلاد المغرب ملكه و شعبه من كل سوء وبلاء و من كل مرض و وباء آمين يارب العالمين.
Fatima Karim
Fatima Karim 15 أيام قبل
wa bzaf yarbi salama
عزيز عزيز
عزيز عزيز 14 أيام قبل
@Fatima Karim الحجر وحده ليس حلا . مجموعة من المشاكل النفسية و الاجتماعية و الاقتصادية تتراكم و تتنافى مع إنجاح الحجر ... حلان لا تالث لهما : ارتداء الكمامة + عدم الاكتظاظ . أما النظافة فمن العار أن نوصي بها و كأنها لا تتعلق إلا بالفيروس .
Fatima Karim
Fatima Karim 15 أيام قبل
@Kabdana City wach hada reply o la jarida 3yit ma n9ra. kalamk sahih 100 %100 walikn please khayro lkalm ma 9ala wadal ?rah ana 3andi tajriba m3a lvirus li anani tan3ich fi Britannia. o fi lmarib nas khasha tltazem o la y3awedo ediro lihom lhajer .
Kabdana City
Kabdana City 15 أيام قبل
الخطة الناجعة و التدبير الأمثل هو المزيد من الحيطة و الحذر و إعادة النظر في قرار رفع الحجر الصحي وعدم التسرّع في رفع القيود والتدابير والإجراءات المتخذة لحد انتشار عدوى هذه الجائحة القاتلة ، لأن فيروس كورونا لم ينته بعد فهو ما زال يحتفظ بالقدرة على التفشي والانتشار،فظهور موجة أخرى لهذا الفيروس التاجي قد تقتل ملايين البشر.لذلك يجب عدم الاعتقاد مطلقا أنه موسميّ وسيختفي، مثل أي أنفلونزا عادية، خلال الصّيف... لذلك يجب على حكومتنا الموقرة أن توفر المزيد من مختبرات صحية متنقلة للتحاليل المخبرية من أجل تكثيف الكشف المبكر عن حالات الإصابة بدون أعراض و عن حالات إصابة بأعراض و عن البؤر الوبائية في كل القطاعات المهنية و التجارية و الصناعية و الإدارية و السياحية و غيرها من الأماكن العامة و الخاصة في كل مدينة و اقليم و جهة و في جميع ربوع الوطن من بادية و قرية و مدينة وكذلك تشكيل لجان خاصة للتتبع و المراقبة اليومية للتأكد من مدى إحترام أرباب المتاجر و المصانع و المعامل و الشركات و الفنادق و كل القطاعات السياحية و كل المعابر البحرية و الجوية و البرية كالمطارات و المحطات و الموانئ و كل قطاعات النقل و غيرها من القطاعات المهنية الحرة و غيرها للتدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية و للبروتوكول الصحي المعمول به ، لأن التراخي والتسامح واللا مبالاة في التعامل مع الجائحة ، بلا شك سوف يؤدي إلى مغامرة جد خطيرة و إلى كارثة سوف تكلفنا جميعا ثمنا باهضا, خاصة أننا مقبلون على فصل الصيف موسم الاصطياف (الشواطئ) والسياحة و مناسبات أعياد و أعراس و حفلات و غيرها , فإعطاء الأولوية لتحقيق الأرباح الاقتصادية و المالية على حساب أرواح العاملات و العاملين في الضيعات الفلاحية و في القطاعات المهنية و الصناعية و التجارية و السياحية خطأ في مثل هذه الظروف و بهذه الطريقة ,و ليس ببعيد و لا استغراب في ذلك أن نسمع أو نكتشف كل مرة و كل يوم حالات اصابة بالجملة و بأرقام مهولة و هذا ما حدث بالفعل في هذه الأيام , هنا و هناك في هذه المدينة و تلك أو اقليم أو جهة ما, وذلك كله كان نتيجة رفع الحجر الصحي و التسرع في المرور إلى مراحل من مخطط تخفيف الحجر الصحي الذي طال جميع القطاعات و نتيجة تقصير في احترام التدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية ,خاصة أن طبيعة الفيروس و طريقة انتشاره يستوجب الكثير من الحذر و عدم الاستخفاف و الإستهتار بهذا الوباء الخطير , كما حدث في بعض الجهات سواء التي تنتمي إلى منطقة التخفيف رقم 1 أو 2 على حد سواء و لا فرق بينهما حيث الحالة الوبائية بدأ يظهر مؤشرها من سيئ إلى أسوء لم يشهدها الوطن من قبل منذ بداية الجائحة , لذلك يجب المزيد من تشديد كل الإجراءات و التدابير الاحترازية و الوقائية والضرب بيد من حديد كل من حاول خرق هذه التدابير الصحية المتمثلة في اجبارية وضع الكمامة و التباعد الاجتماعي الجسدي وغيرها من الإجراءات و التدابير الصحية الأخرى و تطبيقها دون استثناء احد من ذلك، فالتسرع في الإعلان عن خلو أي مدينة أو جهة أو إقليم من وباء كوفيد 19 حتى و إن كانت هناك 00 حالة يعتبر أكبر خطأ, و يتوهم كل من يظن أو يعتقد أنه قد تم النجاح في السيطرة أو التحكم في جائحة كورونا و القضاء عليها , لأن مازال هناك الكثير من الخلايا النائمة من البؤر الوبائية للفيروس فبؤرة وبائية واحدة يمكن أن تؤدي إلى مئات من البؤر الأسرية ثم العائلية و المهنية و شخص واحد مصاب او مخالط يمكن أن يعدي آلاف الأشخاص ،،، سواء تلك المتمثلة في المخالطين الغير المعروفين أو تلك المتمثلة في أشخاص لم تبدو عليهم بعد أعراض المرض و الذين لم يخضعوا للكشف المخبري و التحاليل المخبرية و التي تنتشر في جهات عديدة من الوطن منها ما تم اكتشافها و معروفة و الأخرى ما زال لم يتم اكتشافها بعد و التي تتنقل من بلد إلى بلد ومن مدينة إلى مدينة و من جهة إلى جهة و من إقليم إلى إقليم عبر السفر و كثرة حركة التنقلات و الازدحام في المطارات و المحطات واحتكاك المواطنين بعضهم ببعض في المعامل و المصانع و في السيارات و الحافلات و القطارات و الأسواق و المتاجر و المنتزهات و الحدائق و الملاهي و المراقص و المقاهي و الفنادق والحمامات و الشواطئ و المسابح ، مما سوف يؤدي إلى ظهور الوباء من جديد و انتشاره بسرعة كبيرة و بطريقة مهولة خاصة عندما يستجمع قواه و يجد أرضا خصبة ويتحول إلى عدوى أشد فتكا من كورونا و بشكل أقوى من الأول ،،،لذلك يجب على جميع المواطنات و المواطنين أن يلزموا بيوتهم قدر الإمكان و لا يخرجون إلا لضرورة قصوى و أن يتجنبوا الاختلاط و التجمعات،مع احترام كل التدابير الصحية المتمثلة في النظافة الدائمة و الكلية و وضع الكمامة و التباعد الإجتماعي و الجسدي في كل الأماكن الخاصة و العامة ، و يجب الحذر و كل الحذر من الإنزلاق في التسرع في الحكم على أن الوباء قد تم القضاء عليه أو من فتح الأبواب على مصراعيها لإنتشار هذا الوباء الفتاك من جديد و الدخول في مغامرة تؤدي إلى عواقب وخيمة و خطيرة جدا... فكلنا مسؤولون ,,,و كل قرار غير صائب قد يضر بسلامة البلاد و العباد و كل تقصير و تهاون و تراخ و استهتار و تسامح و اللامبالاة يعد خيانة للوطن أجمع هذا هو رأيي,,, اللهم احفظ بلاد المغرب ملكه و شعبه من كل سوء وبلاء و من كل مرض و وباء آمين يارب العالمين.
airfo36
airfo36 15 أيام قبل
مرضونا،، ارقام واعداد يوميا
Kabdana City
Kabdana City 15 أيام قبل
الخطة الناجعة و التدبير الأمثل هو المزيد من الحيطة و الحذر و إعادة النظر في قرار رفع الحجر الصحي وعدم التسرّع في رفع القيود والتدابير والإجراءات المتخذة لحد انتشار عدوى هذه الجائحة القاتلة ، لأن فيروس كورونا لم ينته بعد فهو ما زال يحتفظ بالقدرة على التفشي والانتشار،فظهور موجة أخرى لهذا الفيروس التاجي قد تقتل ملايين البشر.لذلك يجب عدم الاعتقاد مطلقا أنه موسميّ وسيختفي، مثل أي أنفلونزا عادية، خلال الصّيف... لذلك يجب على حكومتنا الموقرة أن توفر المزيد من مختبرات صحية متنقلة للتحاليل المخبرية من أجل تكثيف الكشف المبكر عن حالات الإصابة بدون أعراض و عن حالات إصابة بأعراض و عن البؤر الوبائية في كل القطاعات المهنية و التجارية و الصناعية و الإدارية و السياحية و غيرها من الأماكن العامة و الخاصة في كل مدينة و اقليم و جهة و في جميع ربوع الوطن من بادية و قرية و مدينة وكذلك تشكيل لجان خاصة للتتبع و المراقبة اليومية للتأكد من مدى إحترام أرباب المتاجر و المصانع و المعامل و الشركات و الفنادق و كل القطاعات السياحية و كل المعابر البحرية و الجوية و البرية كالمطارات و المحطات و الموانئ و كل قطاعات النقل و غيرها من القطاعات المهنية الحرة و غيرها للتدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية و للبروتوكول الصحي المعمول به ، لأن التراخي والتسامح واللا مبالاة في التعامل مع الجائحة ، بلا شك سوف يؤدي إلى مغامرة جد خطيرة و إلى كارثة سوف تكلفنا جميعا ثمنا باهضا, خاصة أننا مقبلون على فصل الصيف موسم الاصطياف (الشواطئ) والسياحة و مناسبات أعياد و أعراس و حفلات و غيرها , فإعطاء الأولوية لتحقيق الأرباح الاقتصادية و المالية على حساب أرواح العاملات و العاملين في الضيعات الفلاحية و في القطاعات المهنية و الصناعية و التجارية و السياحية خطأ في مثل هذه الظروف و بهذه الطريقة ,و ليس ببعيد و لا استغراب في ذلك أن نسمع أو نكتشف كل مرة و كل يوم حالات اصابة بالجملة و بأرقام مهولة و هذا ما حدث بالفعل في هذه الأيام , هنا و هناك في هذه المدينة و تلك أو اقليم أو جهة ما, وذلك كله كان نتيجة رفع الحجر الصحي و التسرع في المرور إلى مراحل من مخطط تخفيف الحجر الصحي الذي طال جميع القطاعات و نتيجة تقصير في احترام التدابير الإحترازية و الإجراءات الوقائية ,خاصة أن طبيعة الفيروس و طريقة انتشاره يستوجب الكثير من الحذر و عدم الاستخفاف و الإستهتار بهذا الوباء الخطير , كما حدث في بعض الجهات سواء التي تنتمي إلى منطقة التخفيف رقم 1 أو 2 على حد سواء و لا فرق بينهما حيث الحالة الوبائية بدأ يظهر مؤشرها من سيئ إلى أسوء لم يشهدها الوطن من قبل منذ بداية الجائحة , لذلك يجب المزيد من تشديد كل الإجراءات و التدابير الاحترازية و الوقائية والضرب بيد من حديد كل من حاول خرق هذه التدابير الصحية المتمثلة في اجبارية وضع الكمامة و التباعد الاجتماعي الجسدي وغيرها من الإجراءات و التدابير الصحية الأخرى و تطبيقها دون استثناء احد من ذلك، فالتسرع في الإعلان عن خلو أي مدينة أو جهة أو إقليم من وباء كوفيد 19 حتى و إن كانت هناك 00 حالة يعتبر أكبر خطأ, و يتوهم كل من يظن أو يعتقد أنه قد تم النجاح في السيطرة أو التحكم في جائحة كورونا و القضاء عليها , لأن مازال هناك الكثير من الخلايا النائمة من البؤر الوبائية للفيروس فبؤرة وبائية واحدة يمكن أن تؤدي إلى مئات من البؤر الأسرية ثم العائلية و المهنية و شخص واحد مصاب او مخالط يمكن أن يعدي آلاف الأشخاص ،،، سواء تلك المتمثلة في المخالطين الغير المعروفين أو تلك المتمثلة في أشخاص لم تبدو عليهم بعد أعراض المرض و الذين لم يخضعوا للكشف المخبري و التحاليل المخبرية و التي تنتشر في جهات عديدة من الوطن منها ما تم اكتشافها و معروفة و الأخرى ما زال لم يتم اكتشافها بعد و التي تتنقل من بلد إلى بلد ومن مدينة إلى مدينة و من جهة إلى جهة و من إقليم إلى إقليم عبر السفر و كثرة حركة التنقلات و الازدحام في المطارات و المحطات واحتكاك المواطنين بعضهم ببعض في المعامل و المصانع و في السيارات و الحافلات و القطارات و الأسواق و المتاجر و المنتزهات و الحدائق و الملاهي و المراقص و المقاهي و الفنادق والحمامات و الشواطئ و المسابح ، مما سوف يؤدي إلى ظهور الوباء من جديد و انتشاره بسرعة كبيرة و بطريقة مهولة خاصة عندما يستجمع قواه و يجد أرضا خصبة ويتحول إلى عدوى أشد فتكا من كورونا و بشكل أقوى من الأول ،،،لذلك يجب على جميع المواطنات و المواطنين أن يلزموا بيوتهم قدر الإمكان و لا يخرجون إلا لضرورة قصوى و أن يتجنبوا الاختلاط و التجمعات،مع احترام كل التدابير الصحية المتمثلة في النظافة الدائمة و الكلية و وضع الكمامة و التباعد الإجتماعي و الجسدي في كل الأماكن الخاصة و العامة ، و يجب الحذر و كل الحذر من الإنزلاق في التسرع في الحكم على أن الوباء قد تم القضاء عليه أو من فتح الأبواب على مصراعيها لإنتشار هذا الوباء الفتاك من جديد و الدخول في مغامرة تؤدي إلى عواقب وخيمة و خطيرة جدا... فكلنا مسؤولون ,,,و كل قرار غير صائب قد يضر بسلامة البلاد و العباد و كل تقصير و تهاون و تراخ و استهتار و تسامح و اللامبالاة يعد خيانة للوطن أجمع هذا هو رأيي,,, اللهم احفظ بلاد المغرب ملكه و شعبه من كل سوء وبلاء و من كل مرض و وباء آمين يارب العالمين.
mourad ihra
mourad ihra 15 أيام قبل
👏👏
الفيديو التالي